عن الخدمة:

قام ستيف جوبز بتقديم هاتف أبل “ايفون” عام 2007 للعالم وتجاوزت مبيعاته في أول عام 4 ملايين جهاز حول العالم ليصبح الايفون أسرع هاتف ذكي يباع بمعدل كهذا في التاريخ.ويعمل ايفون بنظام تشغيل يدعى IOS وقد صدر منه حتى الآن ثمانية اصدارات. ورغم تواجد منافس قوي لايفون وهي هواتف اندرويد إلا أن الايفون يبقى له تواجد قوي ويملك جمهورا ينتشر في أنحاء العالم ولعل السبب في تميز ايفون بعدة أمور منها قوة نظام تشغيله IOS الذي يتسم بالثبات في الآداء وصعوبة اختراقه وحفاظه على بيانات المستخدم وخصوصيته كما يمتاز بالإبداع في التصميم وسهولته التامة للمستخدم وملائمته لأسلوب حياته. كما يملك ايفون متجرا خاصا لتطبيقاته وهو متجر أبل Apple App Store والذي تجاوز عدد التطبيقات به حاجز المليون تطبيق أغلبها تطبيقات مدفوعة ويتميز بتركيزه عى جودة التطبيق وفائدته وعدم قبوله إذا لم يتوافق مع المعايير التي وضعتها أبل لضمان الحصول على أعلى قيمة مضافة منه تفيد المستخدم.

هنا في الطبقة السابعة

لم نغفل الثورة التي حدثت في تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات والتي كانت أجهزة الايفون جزءا منها وما أحدثته في السوق من زيادة الطلب على انتاج تطبيقات للايفون لمختلف الاستخدامات العملية للمؤسسات أو الشركات باختلاف مجالاتها واتجهنا لتقديم خدمة برمجة تطبيقات ايفون بحيث تقدم الحلول لما يحتاجه عملاؤنا من تنفيذ مهام إدارية أو القيام بخصائص تقدم في المواقع الإلكترونية أو تحقيق التواصل والتفاعل مع الجمهور بصورة مستمرة لنقوم بدمج هذه الأنشطة في تطبيق ايفون صنع خصيصا للعميل ويحقق مراده. وكما هو الحال دائما..فأنت–عميلنا الكريم- من يتخيل التطبيق ويرسم لنا خطوطه العريضة ويحدد لنا أهدافه قبل أن نأخذ منك التصور ونشرع في انتاج برمجة التطبيق ملتزمين بما تم الاتفاق عليه وبموعد التسليم مع مراعاة الإلتزام بالسمة المميزة لمؤسستك في الألوان والخطوط المستخدمة في تصميم التطبيق حتى يخرج على الشكل الأمثل الذي يرضيك ويجعلنا نفخر بمنتجك ونضيفه لسجل أعمالنا.